تدخل أمني لوقف احتجاج الأساتذة حاملي الشهادات العليا

آخر تحديث : الأربعاء 30 مايو 2018 - 10:18 صباحًا

جبير مجاهدالمدينة24 :

على الرغم من التدخل الأمني الذي طال الأساتذة حاملي الشواهد العليا خلال إعتصامهم الإنذاري أمام مقر البرلمان، مساء الإثنين 28 ماي ورغم تعرض العديد منهم لإصابات متفاوتة الخطورة إلا أنهم عزموا على مواصلة إنتفاضتهم في وجه وزارة التربية الوطنية، من خلال بتنفيذهم لمسيرة تجاه مقر رئاسة الحكومة وخوضهم اعتصام مفتوح داخلها لكن تدخل قوات الأمن حال دون ذلك ، حيث حاصرت المحتجين بالشارع المؤدي إلى مقر الرئاسة، ومنعهتم من التقدم إلا أن إصرار الشغيلة التعليمية على مواصلة المسيرة أدى إلى تدخل قوات الأمن على مقربة من باب الرواح، مما أسفر عن العديد من الاصابات في صفوف المحتجين.

وعلى إثر هذا التدخل عبر العديد من المحتجين على موصلة برنامجهم النضالي المسطر حتى تحقيق المطالب المشروعة، مضيفين أن الترقية حق للشغيلة التعليمية كان العمل بها منذ الاستقلال إلى 2015 ، كما طالبوا بتغيير الإطار إسوة بالأفواج السابقة التي استفادت من حقها في الترقية بالشهادة .

 

2018-05-30 2018-05-30
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :تلتزم “المدينة24” بنشر كافة التعليقات التي ترد من القراء، باستثناء التي تسيء للدين والمقدسات أو تتضمن تحقيرا أو تجريحا للشخصيات العامة أو تحمل ألفاظا خادشة للحياء والذوق العام أو عبارة عن تصفية حسابات مع الكاتب دون نقد الموضوع. - أسبقية النشر تُعطى للتعاليق المكتوبة بالعربية. - يرجى إرسال التعليق مرة واحدة. - تحذف آليا جميع التعاليق المكررة والمرسلة عدة مرات. - تحذف جميع التعاليق غير مفهومة المعنى. - تحذف جميع تعاليق السب والشتم المجاني والتنقيص من أحد المعلقين أو الكتاب. - يمنع كتابة البريد الإلكتروني أو رقم الهاتف إلا عند الضرورة. - يمنع الإعلان والإشهار لمواقع أخرى.

قد لا تنشر بعض التعليقات “سهوا” لأن المتطوعين الذين يقومون بالإشراف على التعاليق يتعاملون مع المئات منها يوميا وبالتالي فمن غير المستبعد أن لا تنشر بعض الردود لأسباب تقنية. - الاقتراحات والمساهمات والملاحظات... يرجى إرسالها إلى بريد الموقع وليس عبر التعليقات : almadina24web@gmail.com

Moujahid Jabir