انطلاق فعاليات الدورة الثانية للمنتدى الدولي للصحافة والإعلام بكلميم

آخر تحديث : السبت 28 أبريل 2018 - 10:03 صباحًا

المدينة24-و م ع:

انطلقت، مساء أمس الجمعة بكلميم، فعاليات الدورة الثانية للمنتدى الدولي للصحافة والإعلام بالصحراء التي ينظمها نادي الصحافة بالصحراء إلى غاية 30 أبريل الجاري تحت شعار “الإعلام المغربي بوابة التواصل مع إفريقيا“.

وفي كلمة خلال افتتاح فعاليات الدورة، قال رئيس نادي الصحافة بالصحراء، إبراهيم أبهوش، إن هذه الدورة تدخل ضمن سعي النادي للتعريف بالقضايا الوطنية للمملكة وفي صدارتها قضية الوحدة الترابية من خلال تسليط الضوء على المكتسبات ومظاهر التنمية التي حققتها الأقاليم الجنوبية للمملكة لاسيما لدى الوسط الإعلامي الإفريقي.

وأضاف أن الهدف من الدورة يتمثل أيضا في تعزيز جسور التعاون والشراكة بين الفاعلين في مجال الإعلام ومناقشة قضايا أساسية من قبيل دور الإعلام في التنمية الجهوية للمغرب وفي ربط الصلة بالبلدان الإفريقية.

من جانبه، اعتبر وزير الثقافة والاتصال، محمد الأعرج، في كلمة ألقاها بالنيابة عنه رئيس قسم العلاقات العامة بالوزارة، مصطفى أمدجار، أن انعقاد هذه الدورة يكرس أهمية الشراكة بين الفاعلين في مجال الإعلام في تدبير الإكراهات التي يطرحها قطاع يعيش تحولات متسارعة بفعل الثورة التكنولوجية والرقمية.

وأضاف أنه وعيا من الوزارة بأهمية هذه التحديات، دشنت عددا من الأوراش الإصلاحية همت جوانب قانونية وتنظيمية وهيكلية للمقاولات الإعلامية وارتكزت بالأساس على أربعة عناصر.

وتتصل هذه العناصر الأربعة، حسب الوزير، بتعزيز ضمانات الحرية في ممارسة الصحافة، وجعل القضاء سلطة حصرية في قضايا الصحافة والنشر، وتعزيز حرية الصحافة الإلكترونية، وتعزيز استقلالية الصحافي والمؤسسة الصحافية.

من جهتها، تطرقت المستشارة بمحكمة النقض المكلفة ببرامج التعاون والعلاقات العامة، إيمان المالكي، إلى التدابير التي تتضمنها استراتيجية محكمة النقض في مجال التواصل.

وأبرزت، بهذا الخصوص، عددا من التدابير المسطرة في إطار هذه الاستراتيجية من أجل تعزيز آليات التواصل الخارجي عبر دعم التجربة الرائدة، التي أسس لها الرئيس الأول للمحكمة الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، والمتمثلة في مؤسسة “قاض مكلف بالتواصل والإعلام”، وفي تقوية المحتوى التواصلي بالنشر الإلكتروني، وتطوير علاقات التواصل والانفتاح مع المنابر الإعلامية والفضائيات ووكالات الأنباء.

كما تم، وفق السيدة المالكي، إضافة إلى ذلك إرساء مواعيد منتظمة للتواصل مع الصحافة بغرض تقوية المواكبة الإعلامية لمؤشرات الأداء القضائي في صدارتها افتتاح السنة القضائية الذي يمثل موعدا سنويا بارزا في هذا الإطار.

وأبرزت أن محكمة النقض عملت أيضا في إطار المقاربة التشاركية على تقوية آليات الرصد الإخباري والتفاعل مع الصحافة الوطنية والأجنبية والإسهام في إشعاع صورة القضاء المغربي إعلاميا وتقوية الحضور الإلكتروني المؤسساتي وتوفير المعلومة القضائية الموثوق بها.

من جهته، نوه الكاتب العام بالنيابة لولاية جهة كلميم واد نون، يونس الخويلدي، بتنظيم هذا المنتدى وبموضوعه الذي يتماشى مع الأهمية التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس للقارة الإفريقية. واعتبر السيد الخويلدي أن الإعلام المغربي بكل مكوناته مدعو اليوم أكثر من أي وقت مضى لرفع التحدي ومواكبة الرؤية الاستراتيجية لصاحب الجلالة نحو إفريقيا.

ويشارك في المنتدى باحثون مغاربة وأجانب متخصصين في ميادين الإعلام والتنمية والاقتصاد والثقافة، سيناقشون مواضيع من بينها “بصورة المملكة في الإعلام الإفريقي من خلال قضية الصحراء المغربية وإشكالية الهجرة، و”التساؤلات المرتبطة بالتغطية الإعلامية لقضايا المغرب”، و”حضور قضايا افريقيا في الإعلام المغربي عبر مقاربة قضايا التنمية والتعاون جنوب – جنوب” .

وشهد افتتاح المنتدى تكريم مجموعة من الفعاليات الإعلامية في الصحافة الورقية والإلكترونية والسمعية البصرية تقديرا لمساراتها المتميزة.

2018-04-28
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :تلتزم “المدينة24” بنشر كافة التعليقات التي ترد من القراء، باستثناء التي تسيء للدين والمقدسات أو تتضمن تحقيرا أو تجريحا للشخصيات العامة أو تحمل ألفاظا خادشة للحياء والذوق العام أو عبارة عن تصفية حسابات مع الكاتب دون نقد الموضوع. - أسبقية النشر تُعطى للتعاليق المكتوبة بالعربية. - يرجى إرسال التعليق مرة واحدة. - تحذف آليا جميع التعاليق المكررة والمرسلة عدة مرات. - تحذف جميع التعاليق غير مفهومة المعنى. - تحذف جميع تعاليق السب والشتم المجاني والتنقيص من أحد المعلقين أو الكتاب. - يمنع كتابة البريد الإلكتروني أو رقم الهاتف إلا عند الضرورة. - يمنع الإعلان والإشهار لمواقع أخرى.

قد لا تنشر بعض التعليقات “سهوا” لأن المتطوعين الذين يقومون بالإشراف على التعاليق يتعاملون مع المئات منها يوميا وبالتالي فمن غير المستبعد أن لا تنشر بعض الردود لأسباب تقنية. - الاقتراحات والمساهمات والملاحظات... يرجى إرسالها إلى بريد الموقع وليس عبر التعليقات : almadina24web@gmail.com

Joubair Abderrahmane