أليانس تخفض ديونها البنكية إلى مستوى قياسي

آخر تحديث : الأربعاء 4 أبريل 2018 - 10:33 صباحًا

المدينة24 :

أعلن أحمد عمور، المدير العام لشركة “أليانس” للتطوير العقاري بالمغرب، تخفيض المديونية البنكية لشركة أليانس إلى مستويات منخفضة مع نهاية العام، حيث انتقلت إلى أقل من 120 مليار سنتيم مع نهاية شهر دجنبر الماضي.

وقال عمور، في معرض تقديمه للنتائج المالية السنوية للمجموعة في ندوة نظمتها الشركة بمدينة الدار البيضاء، إن مجموعة أليانس العقارية ستتخلص من هذه المديونية المتبقية سيتم تسديدها مع نهاية السنة الحالية؛ وهو ما يعني النجاح الكبير لبرنامج تدبير مديونية الشركة، الذي قادته بنجاح منذ سنة 2015.

واعتمدت مجموعة أليانس على هذا البرنامج للخروج من إشكالية ديونها التي كانت متراكمة قبل ثلاث سنوات، عبر اتباع سياسة إعادة الجدولة وعمليات بيع أصولها العقارية مقابل الديون، والتي نجح فيها أحمد عمور بشكل لافت، لتتمكن أليانس من استعادة توازنها المالي من جديد.

وأكد أحمد عمور أن مجموعة أليانس أنجزت مجموعة من المشاريع العقارية المهمة على مجموع التراب الوطني، سواء على مستوى إنتاج السكن الاقتصادي أو المتوسط، مع إبداء اهتمام بالفرص التي يوفرها سوق السكن الراقي.

وقال المتحدث: “ستراهن المجموعة على تجربتها الطويلة على مستوى تدبير المشاريع لحساب الغير مع الاستمرار في تطوير هذا النشاط، سواء داخل المغرب أو في الخارج، فعلى المستوى القاري، أطلقت المجموعة أشطر جديدة في مشروعها بالكوت ديفوار بعد تسليم الشطر الأول السكني، كما أنها تحقق تقدما أكيدا بالنسبة لمشروعها بالكاميرون، الذي يشتمل على 18 عملية في هذا الإطار”.

وبلغ رقم المعاملات المدعم للمجموعة 3016 مليون درهم خلال سنة 2017، بانخفاض 15 في المائة مقارنة مع سنة 2016.

ويعزى هذا التطور بالأساس، وفق مسؤولي أليانس، إلى عملية تفويت الأصول بمبلغ 1.1 مليار درهم التي ستدخل في رقم المعاملات في الأسدس الأول من سنة 2018.

وارتفعت النتيجة الصافية لمجموعة أليانس بنسبة 41 في المائة، وبنسبة 21 في المائة فيما يخص حصة المجموعة من هذه النتيجة الصافية، نتيجة المساهمة القوية لنشاط السكن الاجتماعي والسكن المتوسط من خلال فرعها ” أليانس دارنا”، وكذا مشاريع المجموعة بإفريقيا، لا سيما بالكوت ديفوار والكاميرون.

كما يعزي هذا التطور إلى التقليص الملحوظ للتكاليف المالية، التي انخفضت بنسبة 63 في المائة مقارنة مع 31 دجنبر 2016.

2018-04-04 2018-04-04
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :تلتزم “المدينة24” بنشر كافة التعليقات التي ترد من القراء، باستثناء التي تسيء للدين والمقدسات أو تتضمن تحقيرا أو تجريحا للشخصيات العامة أو تحمل ألفاظا خادشة للحياء والذوق العام أو عبارة عن تصفية حسابات مع الكاتب دون نقد الموضوع. - أسبقية النشر تُعطى للتعاليق المكتوبة بالعربية. - يرجى إرسال التعليق مرة واحدة. - تحذف آليا جميع التعاليق المكررة والمرسلة عدة مرات. - تحذف جميع التعاليق غير مفهومة المعنى. - تحذف جميع تعاليق السب والشتم المجاني والتنقيص من أحد المعلقين أو الكتاب. - يمنع كتابة البريد الإلكتروني أو رقم الهاتف إلا عند الضرورة. - يمنع الإعلان والإشهار لمواقع أخرى.

قد لا تنشر بعض التعليقات “سهوا” لأن المتطوعين الذين يقومون بالإشراف على التعاليق يتعاملون مع المئات منها يوميا وبالتالي فمن غير المستبعد أن لا تنشر بعض الردود لأسباب تقنية. - الاقتراحات والمساهمات والملاحظات... يرجى إرسالها إلى بريد الموقع وليس عبر التعليقات : almadina24web@gmail.com

Moujahid Jabir