أكثر من 400 موقع من التراث الأثري موزعة على صعيد التراب الوطني

آخر تحديث : الأحد 11 مارس 2018 - 6:27 مساءً

المدينة24:

استطاع المركز (المنتزه) الوطني للنقوش الصخرية، الذي يضطلع بمهام التوثيق والدراسة والمحافظة على التراث الأثري المتجذر، جرد أكثر من 400 موقع موزعة على العديد من المناطق على صعيد التراب الوطني.

وذكر بــلاغ لوزارة الثقافة و الاتصال، يوم أمس السبت، أن المركز أشرف أيضا على عدة برامج للتحريات الأثرية والبحث العلمي، وساهم كذلك في تنفيذ برامج بحث بمناطق طاطا وطانطان والحوز وأوسرد وغيرها.

و أشار إلــى أنه في إطار الجهود التي تبذلها وزارة الثقافة و الاتصال- قطاع الثقافة، من أجل حماية وإعادة الاعتبار للتراث الأثري الوطني، فإنها تعمل على تنفيذ البرامج والمشاريع المتعلقة بحماية النقوش الصخرية بالمناطق الجنوبية من النهب والسرقة والتشويه.

وفي السياق ذاتــه ولتثمين هدا الموروث الثقافي، أبرز البلاغ أنه تم عقد مجموعة من اللقاءات العلمية والتواصلية على المستويين الوطني والدولي، حول موضوع حماية مواقع الفن الصخري من كل أشكال التهديدات التي يمكن أن تتعرض لها، بهدف تعبئة الجماعات الترابية وفعاليات المجتمع المدني من أجل الانخراط في البرامج التي تعدها الوزارة والتي تروم المحافظة على مواقع الفن الصخري.

إلى جانب ذلك، يضيف البلاغ، فان الوزارة تسهر على تنظيم دورات تكوينية في موضوع المحافظة على التراث الصخري لفائدة فعاليات محلية، كما تحرص على تجهيز المحافظات بالوسائل المكتبية وبآليات العمل المختلفة من أجل استثمارها في التوعية وفي مختلف الأنشطة الثقافية، و كذلك إحداث مركز إقليمي لتفسير وتأويل التراث الصخري والثقافي بصفة عامة بمركز مدينة طاطا. 

2018-03-11
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :تلتزم “المدينة24” بنشر كافة التعليقات التي ترد من القراء، باستثناء التي تسيء للدين والمقدسات أو تتضمن تحقيرا أو تجريحا للشخصيات العامة أو تحمل ألفاظا خادشة للحياء والذوق العام أو عبارة عن تصفية حسابات مع الكاتب دون نقد الموضوع. - أسبقية النشر تُعطى للتعاليق المكتوبة بالعربية. - يرجى إرسال التعليق مرة واحدة. - تحذف آليا جميع التعاليق المكررة والمرسلة عدة مرات. - تحذف جميع التعاليق غير مفهومة المعنى. - تحذف جميع تعاليق السب والشتم المجاني والتنقيص من أحد المعلقين أو الكتاب. - يمنع كتابة البريد الإلكتروني أو رقم الهاتف إلا عند الضرورة. - يمنع الإعلان والإشهار لمواقع أخرى.

قد لا تنشر بعض التعليقات “سهوا” لأن المتطوعين الذين يقومون بالإشراف على التعاليق يتعاملون مع المئات منها يوميا وبالتالي فمن غير المستبعد أن لا تنشر بعض الردود لأسباب تقنية. - الاقتراحات والمساهمات والملاحظات... يرجى إرسالها إلى بريد الموقع وليس عبر التعليقات : almadina24web@gmail.com

Joubair Abderrahmane